من مواعظ الصوفية


شعر لبهاء الدين زهير

قال الشّاعر بهاء الدين زهير (أبو الفضل زهير بن محمد الملقّب بهاء الدين المتوفَّى 656 هجرية):
ضيّعتَ عمرَك، فاحزن إنْ فطِنْتَ له ***** فالعمرُ لا عِوضٌ عنه ولا بدَلُ
سابقْ زمانَك خوفاً من تقلّبه ****** فكم تقلّبتِ الأيامُ والدّولُ
واعزمْ متى شئتَ فالأوقاتُ واحدةٌ ****** لا الرّيثُ يدفعُ مقدوراً ولا العجلُ
-------------
الرّيثُ: التمهّل