براءة أهل التصوف


التحذير من مدعي الطريقة الدندراوية

ما شاع من بعض مدعي الطرق في عصرنا هذا كالذين ينتسبون إلى الطريقة الدندراوية، والدندراوية فرقة نسبوا إلى الشيخ الدندراوي، أما صاحب الطريقة الأصلية فلا نتكلم عنه، إنما ما شوهد من دندراوية بلاد الشام فإنهم يقولون كلمة صريحة في الكفر وهي "اللهم صل على كل المخلوقات ومخلوقاتها وكل الكائنات وكائناتها لمن كان سبب في وجودها" فهؤلاء من شدة جهلهم جعلوا للعباد مخلوقين وجعلوا للكائنات كائنات وهذا خلاف التوحيد، لأن التوحيد هو أنه لا خالق إلا الله وما سوى الله مخلوق، قال الله تعالى: ﴿اللهُ خَالِقُ كُلِّ شَىْءٍ (16)﴾ [سورة الرعد].