التحذير من مخالفات


من الغلو القبيح

من الغلو القبيح ظن بعض جهلة المتصوفة أن الشيخ من المشايخ يجل عن الخطإ وهذا مخالف للحديث الشريف ولكلام الصوفية الصادقين، أما الحديث فقوله صلى الله عليه وسلم: "ما من أحد إلا يؤخذ من قوله ويترك غير رسول الله" رواه الحافظ الطبراني بإسناد حسن، وأما كلام الصوفية فقول الشيخ عبد القادر الجيلاني رضي الله عنه: "إذا علم المريد من الشيخ خطأ فلينبهه، فإن رجع فذاك الأمر وإلا فليترك خطأه وليتبع الشرع" قال ذلك في أدب المريد، وقال الشيخ أحمد الرفاعي رضي الله عنه: "سَلِّم للقوم أحوالهم ما لم يخالفوا الشرع فإذا خالفوا فكن مع الشرع"، وكتب الصوفية طافحة بمثل هذا.