لفتة الكبد في نصيحة الولد


ابعثْ إلى صندوقِ القبرِ ما يسرُّكَ يومَ الوصولِ

وأدِّ إلى كلِّ ذِي حقٍّ حقَّهُ مِنْ زوجةٍ وولدٍ وقرابةٍ. وانظرْ كلَّ ساعةٍ مِنْ ساعاتِكَ بِماذَا تذهبُ فلا تُودِعْهَا إلا أشرفَ ما يُمكنُ ولا تُهملْ نفسَكَ وعوِّدْهَا أشرفَ ما يكونُ مِنَ العملِ وأحسنَهُ وابعثْ إلى صندوقِ القبرِ ما يسرُّكَ يومَ الوصولِ إليهِ كَمَا قيلَ :
يا منْ بدنياهُ اشتَغَلْ **** وغَـرَّهُ طولُ الأَمَلْ
المــَوتُ يأتِي بغتةً **** والقبرُ صندوقُ العَمَلْ
وراعِ عواقِبَ الأمورِ يهُنْ عليكَ الصبرُ عنْ كلِّ ما تشتهِي وما تكرَهُ وإنْ وجدْتَ مِنْ نفْسِكَ غفلةً فاحمِلْهَا إلى المقابِرِ وذكِّرْهَا قُرْبَ الرحيلِ ودبِّرْ أمرَكَ واللـهُ المدبِّرُ في إنفاقِكَ منْ غيرِ تبذيرٍ لِئلا تحتاجَ إلى الناسِ فإنَّ حفظَ المالِ مِنَ الدِينِ ولأنْ تُخَلِّفَ لِورثتِكَ خيرٌ مِنْ أنْ تحتاجَ إلى الناسِ.