كرامات الأولياء


بيوم إلى مكة

80- أخبرنا الحسن، حدثنا أحمد بن إبراهيم، أنبأنا سليمان بن أحمد الملطي، حدثنا الحسين بن محمد بن بادي، حدثنا عبد الله بن صالح، حدثني / (عن) موسى بن هارون البردي قال:
(رأيت الحسن بن الخليل مرة بعرفات وكلمته ثم رأيته يطوف بالبيت فقلت: ادع الله أن يقبل حجي، فبكى ودعا لي ثم استغفر. فقلت: إن الحسن كان معنا بمكة، فقالوا: ما حج العام.
وقد كان بلغني أنه كان يمر إلى مكة في ليلة فما كنت أصدق حتى رأيته، فعاتبني، وقال: شهرتني ما كنت أحب أن يحدث بها عني، فلا تعد بحقي عليك).