كرامات الأولياء


أيتهن أعجب!

23- أخبرنا الحسن، حدثنا أبو نصر أحمد بن علي بن عبدوس، حدثنا سليمان بن أحمد بن أيوب الحافظ، حدثنا الحسين بن أحمد بن بسطام، حدثنا إسماعيل بن إبراهيم ـ صاحب الهروي ـ، حدثنا أبي، عن أبي كعب ـ صاحب الحرس ـ واسمه عبد الله بن عبيد، عن سعيد الجريري، عن أبي السليل صريب بن نقير، /عن أبي هريرة قال:
(لما بَعث النبيُّ صلى الله عليه وسلم العلاءَ بن الحضرمي إلى "البحرين" تبعته فرأيت فيه ثلاث خِصال لا أدري أيتهن أعجبُ، 1- انتهينا إلى شاطئ البحر فقال: سمُّوا الله وانقَحِموا، فسمينا وانقَحَمْنا فعبرنا، فما بل الماء أسافلَ خِفَاف إبِلِنا، 2- فلما قَفَلْنا صِرنا معه بفلاة من الأرض وليس معنا ماء، فشكونا إليه فصلى ركعتين، ثم دعا فإذا سحّابة كمثل التُرْس، ثم أَرْخَت عَذَالَيْها فسُقينا واستقينا، 3- ومات فدفناه في الرمْل، فلمّا سرنا غير بعيد قلنا "يجيء سبُعٌ فيأكله" فرجعنا فلم نره).