هل تعلم؟

ماذا كان يفعل رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صلى الصبح

عَنْ سِمَاكٍ قَالَ: قُلْتُ لِجَابِرِ بنِ سَمرةَ أَكُنْتَ تجالسُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عليهِ وسَلَّمَ؟ قَالَ: نَعَم كثيرًا، كَانَ لا يقومُ مِنْ مُصَلَّاهُ الذِي يُصَلِّي الصُّبْحَ حَتىَّ تَطلعَ الشمْسُ فإذَا طَلَعَتِ الشمْسُ قَامَ وكَانُوا يتحدثونَ فيأخذونَ في أَمْرِ الجاهليةِ فيضحكونَ ويَتبسَّمُ" رواهُ مسلمٌ.
وعنهُ قالَ: "كَانَ رسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليهِ وسَلَّمَ إذَا صَلَّى الصبحَ جلَسَ يذكرُ اللهَ حَتَّى تطلعَ الشمْسُ" رواهُ الطبرانيُّ.
وعَنْ أنسٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: "لأَنْ أقعدَ معَ قومٍ يَذكُرونَ اللهَ تعالَى مِنْ صلاةِ الغداةِ حتى تطلعَ الشمْسُ أَحَبُّ إِليَّ مِنْ أَنْ أُعتِقَ أربعةً مِنْ وَلَدِ إِسماعيلَ ولأَنْ أَقْعُدَ معَ قَوْمٍ يَذكرونَ اللهَ مِنْ صلاةِ العَصْرِ إِلى أَنْ تغربَ الشمْسُ أَحَبُّ إِليَّ مِنْ أَنْ أُعْتِقَ أربعَةَ" رَواهُ أَبو داودَ.