هل تعلم؟

أنه لا يجوز الاعتراض على الله

الله سبحانه وتعالى بما أنه هو الإله الفرد الصمد لا إله غيره فيجب عقلاً أن يكون هو الآمر لا آمرَ غيرُه وهو الحاكم لا حاكم غيره وهو الناهي لا ناهي غيره، فلا أحد يأمر الله ولا أحد ينهى الله ولا أحد يحاكم الله تبارك وتعالى، لماذا؟ لأنه يملك كلَ شىء، ومن تصرف في ملكه كما شاء ما ظلم. الله هو الحاكم المطلق والآمر المطلق والناهي المطلق لأنه مالكُ كل شىء ومن تصرف في ملكه كما شاء ما ظلم. فالله تبارك وتعالى لا يجوز أن يعترض على أفعاله.