تحفة اللبيب في الرد على من أنكر الاحتفال بمولد الحبيب


الْمَوْلِدُ سُنَّةٌ حَسَنَةٌ
ولَيْسَ دَاخِلاً في قَوْلِهِ صلى الله عليه وسلم "لَتَتَّبِعُنَّ سنَنَ الَّذينَ قَبْلَكُم":

لأنَّ مَعْنى الْحديثِ مِمَّا حَصَلَ مِنْ أُمورٍ دُنْيَوِيَّةٍ، أليْسَ الآنَ النَّاسُ في أثاثِ الْمنازِلِ والأزياءِ وأُمورٍ كثيرَةٍ قِسْمٌ مِنْهُ مُباحٌ لَيْسَ مُحَرَّمًا وقِسْمٌ مُحَرَّمٌ اتَّبَعَت هؤلاءِ، اليَوْمَ الأُمَّةُ اتَّبَعَتْ هَؤلاءِ في أشياءَ مُحَرَّمةٍ وفي أشياءَ غيرِ مُحَرَّمَةٍ إنَّما هِيَ تَوَسُّعٌ في الدُّنيا.